طريقة حمية للتنحيف , ما هي حميه التنحيف

هو نظام يساعدنا على خفض الوزن و ازابة الدهون و يعمل على حماية الجسم من سمنة البطن

رع نظام غذائى لتخفيف الوزن اسرع نظام غذائى لإنقاص الوزن

١ نظام غذائى للتخسيس  الحميه الغذائية  النشاطات البدنية

٢ التغيير التدريجى لنمط الحياة

٣ لمحه عامة حول السمنه و زياده الوزن

٤ المراجع نظام غذائى للتخسيس يعد الهدف من التخسيس او

التخفيف من السمنه هو الوصول الى الوزن الصحي و ليس بالضرورة

أن يصبح هو نفسة الوزن المثالي،

 


ويجب ان تكون خساره الوزن

بسيطة و تدريجيه و على فتره طويلة،

 


اى بنسبة تتراوح بين 5 الى

10 من الوزن عند البدء باتباع الحميه الغذائية،

 


ومن الجدير بالذكر

أن خساره الوزن تساهم فتحسين صحة الجسم؛

 


فقد تقلل

ضغط الدم،

 


وتقلل خطر الإصابه بالسكري،

 


وأمراض القلب.

 


الحمية

الغذائية لا يوجد نظام غذائى واحد يناسب الجميع بسبب الاختلافات

فى الجينات،

 


ونمط الحياة بين الأفراد،

 


وبالتالي ليس من الضروري

أن يصبح النظام الغذائى المناسب لأحد ما ان يناسب غيره،

 


حيث

يعتمد تخطيط الحميه المناسبه على مجموعة من العوامل البيئية،

والشخصية،

 


والنفسية،

 


ومنها؛

 


التاريخ العائلى المرضي،

 


والجينات

أو العامل الوراثي،

 


والعرق،

 


والعمر،

 


والجنس،

 


ومكان العيش،

 


وطبيعة

العمل،

 


والديانة،

 


ومعدل النشاط البدني،

 


ونوع الاكل المتناول،

ومعدل ساعات النوم،

 


ومدي الإصابه ببعض الأمراض،

 


والأدوية

المتناولة،

 


والإصابه باضطراب الأكل بالإنجليزية: Eating disorder)،

ومستوي التوتر،

 


لذا يفضل فالغالب زياره اخصائى التغذيه لتحديد

الحميه المناسبة،

 


وفى ما يأتى توضيح للنقاط العامة لاتباع نظام

غذائى يساعد على التخسيس او تقليل الوزن: زياره اخصائى التغذية:

كما ذكرنا سابقا فلا توجد حميه غذائية واحده مناسبه للجميع،

وبالرغم مما يعتقد حول صعوبه استهلاك الأطعمه الصحية؛

 


الا انه

ليس بالضروري ان يصبح هذا صحيحا،

 


ويمكن لأخصائى التغذيه ان

يحدد الحميه المنطقيه و المناسبه و التي ممكن اتباعها مدي الحياة،

بالإضافه الى بعض الوسائل التي تساعد على تخطيط الوجبات

واختيار المريض للأطعمه المناسبه لنظامة الغذائى عند التسوق ،

 


كما انه يساهم فتوضيح الحالة الصحية للمرضى،

 


وتأثير الأطعمة

التى يتناولونها فيها،

 


وبالتالي معرفه خيارات الأطعمه المناسبة

للتحسين منها،

 


وطريقة تخطيط و تحضير الوجبات بطرق بسيطة

وسهلة،

 


وصحية للتخفيف من هذي الحالة الصحية.

 


حساب السعرات

الحرارية: تعتمد كل الحميات الغذائية بغض النظر عن نوعها على

تقليل كميه السعرات الحرارية المستهلكه بحيث يحرق الجسم من

الدهون للحصول على الطاقة،

 


ولمعرفه كميه السعرات الحرارية التي

يجب تقليلها لخساره الوزن يجب اولا حساب احتياجات الجسم منها،

ثم تقليلها الى نسبة تساعد الجسم على خساره الوزن.

 


لمعرفه كيفية

حساب السعرات الحرارية اليومية اللازمه يمكنك الرجوع لموضوع طريقة

حساب السعرات الحرارية للجسم.

 


فمثلا؛

 


لخساره قرابه نص كيلوغرام

فى الأسبوع يجب تقليل الاستهلاك المعتاد للسعرات الحرارية بنسبة

500 سعره حرارية يوميا،

 


بينما تبلغ الكميه فحال التخطيط لخسارة

قرابه كيلو غرام واحد 1000 سعره حرارية يوميا،

 


بينما ربما يعد تقليلها

بكميه تزيد عن هذا ضارا للجسم،

 


وبشكل عام فإن اتباع الحميات

التى تحتوى على نسبة قليلة جدا جدا من السعرات الحرارية يجب ان

يصبح تحت اشراف الطبيب.

 


توزيع السعرات على المجموعات الغذائية

المختلفة: توجد طريقتان ممكن بهما توزيع السعرات الحرارية

المستهلكه يوميا؛

 


اما عن طريق تقليل كميات الاكل او الحصة

المستهلكة،

 


وإما عن طريق استهلاك اطعمة =قليلة السعرات الحرارية،

وعاده ما يجمع معظم اخصائيو التغذيه بين استعمال الطريقتين،

وتجدر الإشاره الى انه لا بد من معرفه الحصص اليومية اللازمه من

كل مجموعة غذائية،

 


وفى ما يأتى ذكر الحصص الموصي فيها لنظام

غذائى يحتوى على 1600 سعره حرارية،

 


تعادل الحصه الواحده منها 2

 

كيفية حميه للتنحيف

,

 


ما هي حمية التنحيف

الكيفية لحميه للتنحيف

 

4 طرق علميه للتنحيف بدون ريجيم <p> </p><br> الجزء الثاني  حلول ذكيه للمشاكل اليومية

 

 


 


73 مشاهدة

طريقة حمية للتنحيف , ما هي حميه التنحيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.